الأمين العام يلقي محاضرة حول “دور المغرب العربي في التعاون الإقليمي في منطقة البحر الأبيض المتوسط”

بدعوة من آليّة المساعدة لمبادرة غرب المتوسّط (West MED) بالشراكة مع مبادرة المتوسّط الأزرق، ألقى الأمين العام لاتحاد المغرب العربي أ.د الطيب البكوش محاضرة حول “دور اتحاد المغرب العربي في التعاون الإقليمي في منطقة البحر الأبيض المتوسط”، عبر تقنية الدائرة المرئية، يوم 16 دجنبر 2020.
أبرز الأمين العام في كلمته المطولة باللسان الفرنسي آفاق التعاون بين الضفتين من أجل تعزيز النمو الاقتصادي والتنمية المستدامة والاندماج الاجتماعي في منطقة غرب البحر المتوسط، كما أكد على أهمية تعزيز التعاون الإقليمي وتبادل البرامج لتطوير وتكثيف الحوار المغاربي الأوروبي.
وشدد الأمين العام على ضرورة مواصلة الحوار والتعاون الإقليمي بين الضفتين ليس فقط على المستوى الثنائي بين الاتحاد الأوروبي وبلدان جنوب المتوسط ولكن على المستوى المغاربي كمجموعة اقتصادية إفريقية، ويشمل مجالات التعاون الاقتصادي، مسألة الشباب، التشغيل، التعليم والبحث العلمي …، وأضاف أن الحوار في إطار 5+5 عقد ما يقارب 20 اجتماعا لوزراء الخارجية وكان آخرها قمة الضفتين التي عقدت في مارسيليا يوم 23 و24 يونيو 2019 وتميز بإشراك ممثلو المجتمع المدني في المنطقة.
وأكد أ.د الطيب البكوش أن دعم تعزيز التعاون والتكامل الإقليمي بين ضفتي المتوسط يشكل فرصة لتحقيق الاندماج الإقليمي في المنطقة المغاربية، وهو ما يقتضي التفكير المشترك حول المشاريع ذات البعد الإقليمي.
وبهذه المناسبة استعرض الأمين العام الجهود المبذولة من قبل الأمانة العامة في سبيل الدفع بالاندماج الإقليمي لتحقيق الازدهار والتنمية لشعوب المنطقة المغاربية، وذلك من خلال تطوير علاقات التعاون مع المنظمات الإقليمية وبالخصوص التعاون مع الاتحاد الإفريقي في عديد المجالات وأبرزها مجال السلم ولأمن.