اجتماع اللجنة الدائمة لمقاومة التصحر وحماية البيئة من أجل التنمية المستدامة

نظمت الأمانة العامة لاتحاد المغرب العربي، إدارة الأمن الغذائي، يوم الثلاثاء 2020/11/24، عبر منصة زوم اجتماعا افتراضيا للجنة الدائمة لمقاومة التصحر وحماية البيئة من أجل التنمية المستدامة، من الساعة التاسعة والنصف صباحا إلى الساعة الثانية والنصف بعد الزوال، لمناقشة البرامج الوطنية في مقاومة التصحر والمحافظة على البيئة، ومدى تأثير كوفيد 19، على هذا المجال، وقد شارك في هذا الاجتماع، خبراء من دول اتحاد المغرب العربي، وخبراء منظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة (الفاو)، ومدير المكتب الفني المتخصص لتعزيز البحث الزراعي لتطوير المناطق شبه القاحلة في إفريقيا (AU-SAFGRAD)، التابع للاتحاد الإفريقي، بالإضافة إلى الأمانة التنفيذية للاتفاقية الأممية لمقاومة التصحر (UNCCD).

افتتح الاجتماع السيد مصباح المبروك، مدير إدارة الأمن الغذائي، بكلمة أعرب فيها عن شكره باسم معالي السيد الطيب البكوش الأمين العام لاتحاد المغرب العربي، للمشاركين على تلبيتهم الدعوة، مشيرا إلى الأهمية التي يحظى بها قطاع البيئية بجميع مكوناته، والتي تتجلى في مواجهة التحديات الكبرى التي تعمل الأمانة العامة على مواجهتها للحد من تأثير التصحر والجفاف والتدهور البيئيي، وذلك من خلال تبنى توجهات ثابتة في مواجهة قضايا التنمية بأبعادها الاقتصادية والاجتماعية والبيئية، كما هي مطروحة على الصعيد الدولي.

وقد تدارس المشاركون وضعية تنفيذ البرامج الوطنية لمحاربة التصحر ببلدانهم، وكذا التدابير المتخذة لمواجهة تأثير كوفيد19 على المجال البيئي، وذلك من خلال إعداد برامج وطنية آنية وخارطة طريق استعجالية لإعادة تأهيل المناطق القاحلة واستصلاح الأراضي التي تدهورت بسبب الجفاف والرعي الجائر.

كما كان هذا الاجتماع مناسبة لاطلاع المشاركين على الدراسة المغاربية قيد التنفيذ التي تعدها الأمانة العامة للاتحاد بالتعاون مع منظمة الفاو حول “الجفاف وانتاجية المياه في بلدان اتحاد المغرب العربي”، وكذلك مناقشة واقتراح مشاريع مغاربية كفيلة بالمساهمة في مزيد تفعيل جهود اللجنة، ودعم الاندماج الاقتصادي في كافة المجالات، تحقيقا لتطلعات كافة شعوب دولنا ومنطقتنا المغاربية.

كما تقدمت السيدة فوزية شاقري بعرض لأهم التوصيات التي صدرت عن اللجنة في دورتها السابقة، تم على إثره مناقشة وتحديد أولويات عمل اللجنة المستقبلي، الذي يهم بالخصوص تحيين البرنامج الإقليمي لمقاومة التصحر ودعم قدرات الدول في مجال تعبئة الموارد المالية المتاحة في التمويل الأخضر.